الاثنين، 5 نوفمبر، 2007

دعنا نتبع عكس اسلوبهم الدنئ

الاثنين الكفره اللذان ساعدا فى كفر محمد حجازى

دعونا نهاجمهم عن حق
منظمة كفره الشرق الاوسط او كما يدعون منظمة مسيحى الشرق الاوسط
يهاجمون الاسلام بغير سبب
وذلك لكفرهم وكرههم له فقط
كانوا يطالبون باطلاق سراح الاثنين كما فى الصورة
اللذان فى رائى انهم يستحقون الاعدام
مما يدعوه على الاسلام من كذب
وتهمهم هى كما فى المقال السابق جرائم وصل حد جرمها لازدراء الاسلام والرسول صلى الله علية وسلم
ويقولون معلومات خاطئه عن الاسلام
وهم اصلا محرفون فى كتابهم وانجاس وكفره لان فى كتابهم زكر الرسول عليه الصلاة والسلام وبرغم ذلك لم يسلموا
وجوههم كما ترونها تنطق بالكفر والفسوق والفجور
ملحوظة :هذا المقال لا يمس مسيحى مصر الشرفاء الذين لا يتعرضون للاسلام باذى والذين نحبهم ويحبوننا ولكنه يخص هذة المنظمة وكل الكفار اشباه هذة المنظمة والمؤيدون لها

0 قول و لا يهمك:

الزباين

الزباين و يا رب ابعد عننا الضرايب