الجمعة، 21 مارس، 2008

لماذا نحب رسول الله صلى الله عليه وسلم؟؟

الرسول عليه الصلاة والسلام
الرسول عليه الصلاة والسلام



واشوقاه رسول الله
لماذا نحب رسول الله صلى الله عليه وسلم؟!
لانه يحبنا, ولولاه لهلكنا ومتنا على الكفر واستحققنا الخلود في النار... به عرفنا طريق الله, وبه عرفنا مكائد الشيطان, شوقنا الى الجنة, ما من طيب الا وارشدنا اليه, وما من خبيث الا ونهانا عنه, ومن حقه علينا ان نحيه, لانه:
يحشر المرء مع من أحب
جاء اعرابي الى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: متى الساعة؟! قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "ما أعددت لها؟". قال: إني احب الله ورسوله. قال: انت مع من احببت.
بهذا الحب تلقى رسول الله صلى الله عليه وسلم على الحوض فتشرب الشربة المباركة التي لا ظمأ بعدها ابدا.
أبشر يا ثوبان
قال القرطبي: كان ثوبان مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم شديد الحب له قليل الصبر عنه, فأتاه ذات يوم وقد تغير لونه ونحل سدمه, يعرف في وجهه الحزن, فقال له النبي صلى الله عليه وسلم: "ما غير لونك؟!". قال: يا رسول الله... ما بي ضر ولا وجع غير اني اذا لم أرك اشتقت اليك واستوحشت وحشة شديدة حتى ألقاك, ثم ذكرت الآخرة وأخاف ان لا اراك هناك, لأني عرفت أنك ترفع مع النبيين, وأني إن دخلت الجنة كنت في منزلة هي ادنى من منزلتك, وإن لم ادخل لا اراك ابدا فأنزل الله عز وجل قوله: "ومن يطع الله والرسول فاولئك مع الذين انعم الله عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن اولئك رفيقا" (النساء:69).
رحم الله ثوبان.. حاله مع رسول الله صلى الله عليه وسلم كما قال الشاعر:
الحزن يحرقه والليل يقلقه
والصبر يسكته والحب ينطقه
ويستر الحال عمن ليس يعذره
وكيف يستره والدمع يسبقه

الزباين

الزباين و يا رب ابعد عننا الضرايب